عضویت پارسی English
قال الامام الحسین علیه السلام: إنَّ شیعَتَنا مَن سَلُمَت قُلوبُهُم مِن کُلِّ غِشًّ و غِلٍّ و دَغَلٍ. بحارالانوار، ج 68، ص 156

عدد المشاهدات : 35 بار

1 رمضان 1439

ظريف يصف اجتماع بروكسل مع الأوروبيين بالبنّاء

ظريف يصف اجتماع بروكسل مع الأوروبيين بالبنّاء

 ظريف يصف اجتماع بروكسل مع الأوروبيين بالبنّاء
 وصف وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف اجتماع بروكسل يوم أمس بين وزراء خارجية ايران والدول الاوروبية الثلاث ألمانيا وفرنسا وبريطانيا ومنسقة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي فيدريكا موغريني بأنه كان بنّاء.


وفي تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" كتب ظريف، لقد كان لنا اجتماع بناء مع الممثلة العليا للاتحاد الاوروبي ووزراء خارجية الدول الاوروبية الثلاث في بروكسل بعد الزيارة الناجحة الى بكين وموسكو.

واعتبر وزير الخارجية الايراني هذا الاجتماع بانه يشكل بداية ايجابية بتعهدات سياسية راسخة وقال، لقد كان الجميع متفقين على انه ينبغي انجاز الكثير من الاعمال في الاسابيع القادمة لضمان المصالح الاقتصادية للشعب الايراني عمليا.

يذكر ان هذا الاجتماع عقد في مقر الاتحاد الاوروبي في العاصمة البلجيكية بروكسل واستغرق نحو ساعتين وفي ختامه تلت موغريني بيانا مشتركا.

وأكدت منسقة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي فيدريكا موغريني أن الأطراف المجتمعة في بروكسل اتفقت على إطلاق العمل على مستوى الخبراء بغية إنقاذ الاتفاق النووي الإيراني، وصاغت "خطوط عمل عامة" تهدف إلى حماية الاتفاق.

وقالت موغرینی بان وزراء خارجیة المانیا وفرنسا وبریطانیا والجمهوریة الاسلامیة الایرانیة عقدوا اجتماعین منفصلین ونوهوا الى تعهداتهم على اساس الاتفاق النووي الذی تمت المصادقة علیه بالاجماع في مجلس الامن الدولی بالقرار الصادر رقم 2231.

واضافت بان جمیع المشاركین في الاجتماع اعربوا عن اسفهم لخروج الولایات المتحدة من الاتفاق النووی واعتبروا تطبیع العلاقات الاقتصادیة مع ایران وازالة الحظر جزءا اساسیا لا ینفصم عن الاتفاق النووي.

واوضحت منسقة السیاسة الخارجیة للاتحاد الاوروبی بانه تم الاتفاق بمعیة ایران والدول الثلاث على التعهدات المشتركة والاتفاق على مواصلة المحادثات وتعمیقها.

وأكدت موغریني أن الأطراف المجتمعة اتفقت على إطلاق العمل على مستوى الخبراء بغیة إنقاذ الاتفاق النووي الإیراني، وصاغت 'خطوط عمل عامة' تهدف إلى حمایة الاتفاق.

وأوضحت أن خطوط العمل هذه تشمل العدید من الامور وهي 'حفظ وتعمیق العلاقات الاقتصادیة مع ایران' و'مواصلة صادرات النفط والغاز والمنتجات البتروكیمیاویة الایرانیة' و'اقامة المعاملات المصرفیة الفعالة مع ایران' و'مواصلة النقل الجوي والطرقي والبحري والسككي' و'اتخاذ تمهیدات لتقدیم اعتمادات تصدیریة وسائر الخدمات المالیة والائتمانیة بهدف تسهیل التعاون المالي ومن ضمنه دعم الاستثمارات' و'اتخاذ الخطى في مسار توسیع التعاون ومذكرات التفاهم بین الشركات الایرانیة والاوروبیة' و'المزید من الاستثمارات في ایران مع دعم مصالح الجهات الاوروبیة العاملة' و'توسیع الاجواء الشفافة للتجارة والعمل في ایران'.
اضف التعليق